شباب عرب أون لاين

منتدى شباب عرب أون لاين يرحب بكم
نتمنى منكم أن أعجبكم هذا المنتدى أن تدعمونا بالتسجيل بالمنتدى لكى نستمر بالدفاع عن أظهار الحقيقة وأنصار المظلومين بكل مكان
شباب عرب أون لاين

شباب عرب أون لاين لخدمتكم وللشعب والوطن ونكشف الفاسدين وننصر المظلومين

Like/Tweet/+1

المواضيع الأخيرة

» المهندسين خ
7/1/2015, 04:18 من طرف زائر

» المهندسين خ
7/1/2015, 04:13 من طرف زائر

» تليفونات برنامج صبايا الخير بقناة النهار
6/27/2015, 09:30 من طرف زائر

»  طلب مساعده عاجل
6/21/2015, 14:28 من طرف fatim fatima

» اغاثه
6/17/2015, 10:03 من طرف زائر

» موضوع مهم جدا وأرجو ألا تغفلوا عنه وأرجو ابتواصل
6/17/2015, 09:59 من طرف زائر

» موضوع مهم جدا وأرجو ألا تغفلوا عنه وأرجو ابتواصل
6/17/2015, 09:56 من طرف زائر

» ترددات النايل سات
6/5/2015, 22:52 من طرف samehfr

التبادل الاعلاني

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 58 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 58 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 200 بتاريخ 11/22/2016, 22:32

Like/Tweet/+1


    مجموعة شكاوى وطلبات عاجلة

    شاطر

    شباب عرب أون لاين
    رئيس التحرير
    رئيس التحرير

    الدولة : مصر
    عدد المساهمات : 23173
    تاريخ التسجيل : 27/02/2011
    الموقع : عرب اون لاين

    مجموعة شكاوى وطلبات عاجلة

    مُساهمة من طرف شباب عرب أون لاين في 3/7/2013, 18:58

    الدنيا بخير
    07/03/2013 11:24:55 ص




    10 آلاف جنيه تنقذ حياتي
    أرجوكم ساعدوني فلم يعد أمامي سوي مهلة ثلاثة شهور فقط لتدبير باقي نفقات العملية المقررة لابني "أحمد" وهي زرع قوقعة حيث نجحت بفضل الله في تدبير 140 ألف جنيه من التأمين الصحي وأهل الخير بعد أن بعت كل ما أملك.. لم يتبق سوي عشرة آلاف جنيه فشلت تماماً في تدبيرها حيث لم أعد أملك سوي أجري المتقطع من عملي باليومية.
    المشكلة أن الطبيب الذي سيجري الجراحة لإبني لا يجريها بعد أن يتم الطفل السادسة ولوبيوم واحد لأن نسبة النجاح تقل هذا فضلا عن التأمين الصحي سيحرمه من النسبة المقررة له.
    أن هذه الجراحة ستعيد بإذن الله حاسة السمع لابني بعدها ينتظم علي جلسات التخاطب قبل دخول المدرسة فهل يغيثني أهل الخير ويسدوا عني المبلغ المتبقي بالحساب الخاص بابني بمستشفي وادي النيل؟
    عادل عبد الفتاح ــ الدقهلية





    رحل سندي
    سنوات طويلة وأنا أصارع تليف الكبد يقف زوجي بجواري يبذل كل جهده ليوفر لي نفقات علاجي التي أثقلته كثيرا لدرجة أنني تمنيت لو أريحه من مسئوليتي ولو بموتي وإذا بي يرحل عني فجأة دون سابق إنذار.
    كانت صدمة فراقه فوق احتمالي فتدهورت حالتي وزادت سوءاً مع توقفي عن العلاج.
    حاول ولداي الخروج للعمل بمؤهلهما المتوسط ولكنهما فشلا في الوقت الذي تصدع المنزل الريفي البسيط الذي نسكن فيه ولا نعرف من أين سنعيد بناءه؟
    أرجو من أهل الخير مساعدتي علي نفقات علاجي وإعادة بناء ولوحجرة واحدة قبل أن ينهار البيت فوق رءوسنا.
    ف . ح .ا - الأقصر





    الأخوة الأعداء .. ضيعوني
    بعث يقول:
    قد لاتصدقون قصتي ولكنها الحقيقة المؤيدة بالمستندات والتي أعجز أنا عن تصديقها لانني لم أتخيل يوما أن المال ممكن أن يتسبب في أن يتقابل الأخوة ويتصارعوا لهذا الحد.
    بدأت محنتي بعد وفاة والدي وحصولي علي حقي الشرعي منه حيث تكاتف اخوتي من الأب ضدي وأصروا علي أن يشتروا كل ما حصلت عليه لأنني من أم "ثانية".
    أجروا بلطجية خطفوني واجبروني علي التوقيع علي تنازل عن كل أموالي حتي الشقة التي أقيم فيها.
    ظلوا يحتجزوني حتي استولوا علي كل شيء بعدها قمت بتحرير محضر بالواقعة وأخذت القضية مجراها وتحولت إلي محكمة الجنايات ولكني لم أحصل علي حقوقي وأعيش في الشارع منذ أكثر من عشرة شهور لم أتمكن من تدبير مقدم سكن لأنني أعمل في ديكور الأخشاب بالقطعة أطوف بأعمالي علي الورش وليس لي دخل ثابت.
    ما أرجوه هو أن أجد من يساعدني حتي أسترد أموالي لأنني تعبت من حياة التشرد وبدأت صحتي تتأثر.
    ح.ح.م







    لا تتخلوا عنه
    لم يبلغ الخامسة والأربعين بعد ولكنه إذا رأيته تظنه تجاوز الستين حيث قطع رحلة طويلة مع المرض ما بين السكر والضغط والقلب ومضاعفاتهم.
    توقف عن عمله باليومية ولم يعد له وأمه المسنة المريضة سوي معاش الضمان الذي لايزيد عن 215 جنيها في الوقت الذي يحتاج علاجاً شهرياً يتكلف 700 جنيه خاصة بعدما اصيب بالقدم السكرية وأجريت له أكثر من جراحة لبتر الأصابع يحتاج بعدها لعمليات تنظيف مستمرة للجروح.
    لم يجد حتي من يستدين منه لينفق علي علاجه فأصيب بتلوث بالجروح مهدداً بالغرغرينة فبعث لنا "محمد حسين السمان" وتعلق أمله بوقوف أهل الخير معه فلا تتخلوا عنه.






    إرحموا شيخوختي
    كنت شريكا في مصنع لإنتاج المكرونة وفي عام 99 تراكمت الديون علي المصنع واشهرنا افلاسنا وتم إغلاقه.
    أخذت المصائب تتوالي علي وقدم اصحاب الديون ايصالات الأمانة التي حررتها لهم إلي النيابة
    بعت كل ما أملك وسددت جزءا من ديوني وعندما عجزت من سداد الباقي صدرت أحكام ضدي.
    دخلت السجن أكثر من مرة وخرجت في يوليو الماضي ومازلت مهدداً بالعودة له مرة أخري بسبب دين 36 ألف جنيه تحددت الجلسة الخاصة بي بعد أيام.
    لقد شارفت علي الثمانين ولن أتحمل السجن ثانية فهل أجد من يساعدني ولو بجزء من المبلغ ليتنازل صاحب الدين وتنقذوني من الموت خلف القضبان
    عبد العظيم محمد نجيب ــ المنوفية
    منقول عن المساء

      الوقت/التاريخ الآن هو 6/23/2017, 00:25