شباب عرب أون لاين

منتدى شباب عرب أون لاين يرحب بكم
نتمنى منكم أن أعجبكم هذا المنتدى أن تدعمونا بالتسجيل بالمنتدى لكى نستمر بالدفاع عن أظهار الحقيقة وأنصار المظلومين بكل مكان
شباب عرب أون لاين

شباب عرب أون لاين لخدمتكم وللشعب والوطن ونكشف الفاسدين وننصر المظلومين

Like/Tweet/+1

المواضيع الأخيرة

» المهندسين خ
7/1/2015, 04:18 من طرف زائر

» المهندسين خ
7/1/2015, 04:13 من طرف زائر

» تليفونات برنامج صبايا الخير بقناة النهار
6/27/2015, 09:30 من طرف زائر

»  طلب مساعده عاجل
6/21/2015, 14:28 من طرف fatim fatima

» اغاثه
6/17/2015, 10:03 من طرف زائر

» موضوع مهم جدا وأرجو ألا تغفلوا عنه وأرجو ابتواصل
6/17/2015, 09:59 من طرف زائر

» موضوع مهم جدا وأرجو ألا تغفلوا عنه وأرجو ابتواصل
6/17/2015, 09:56 من طرف زائر

» ترددات النايل سات
6/5/2015, 22:52 من طرف samehfr

التبادل الاعلاني

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 35 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 35 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 200 بتاريخ 11/22/2016, 22:32

Like/Tweet/+1


    دستة أخطاء تفعلها البنات فى الشغل

    شاطر

    شباب عرب أون لاين
    رئيس التحرير
    رئيس التحرير

    الدولة : مصر
    عدد المساهمات : 23173
    تاريخ التسجيل : 27/02/2011
    الموقع : عرب اون لاين

    دستة أخطاء تفعلها البنات فى الشغل

    مُساهمة من طرف شباب عرب أون لاين في 9/25/2012, 01:15

    اخبار المنوعات : دستة أخطاء تفعلها البنات فى الشغل

    [url=http://www.masress.com/author?name=بوابة الوفد الالكترونية]بوابة الوفد الالكترونية[/url]أخبار النهاردة : 25 - 09 - 2012
    تقع الفتيات في كثير من الأخطاء في مواقع العمل.. لكنهن يبررن دائما هذه الأخطاء، مما يجعلهن عرضة للقيل والقال..
    ** الخطأ الأول:
    عدم الالتزام بالمدة المحددة لتسليم العمل، وتقولين في ذلك: "مش حيحص حاجة يعني لو تأخرت قليلاً في تسليم عملي".
    والنتيجة: مديرك وزملاؤك، سيمتنعون عن الاعتماد عليكِ، وبالتالي تقل أهمية العمل الذي تقدمينه مهما كان الجهد الذي بذلته لتحقيقه.
    والنصيحة: لا تنظري لأوقات تسليم العمل أو الانتهاء منه كموضوع قابل للتفاوض أو النقاش، وذكِّري نفسك دوماً أن هناك فريقاً كاملاً ينتظر منك إتمام وظيفتك، لأنه يعمل ضمن سلسلة متكاملة وأنتِ حلقة فيها. وحتى لو أنك أنجزت العمل بتميز؛ ولكن تأخرت في تسليمه فإنك تسببين الإزعاج للفريق ككل وستؤخرينهم في عملهم.
    ** الخطأ الثاني:
    ارتداء ملابس غير مهنية..، وتقولين في ذلك: "أنا لازم أكون أحلى واحدة في المكتب.. لدي طابعي الخاص في الملابس ولازم الكل يراني أنيقة وعصرية".
    والنتيجة: الظن بأنك لا تأخذين العمل على محمل الجد.
    والنصيحة: نعم لا يجب أن تكوني وسط زملاءك بمظهر بعيد عن الموضة؛ لكن أيضا لا يجب أن تبدين كما لو أنك ذاهبة إلى حفل خاص، أو إلى ناد،ٍ أو عرض للأزياء والإكسسوارات. حاولي أن تتعلمي من زملائك ما هو مناسب ومقبول لجو المكتب وطبيعة العمل.
    ** الخطأ الثالث:
    عدم الدقة في المواعيد..، وتقولين في ذلك: "طالما أني واخده بالي من شغلي، فلا أحد يهمه أن أكون دقيقة في مواعيدي ولا لأحد الحق في محاسبتي".
    والنتيجة: يقولون إنكِ مستهترة، وتظنين أن وقتك أثمن وأهم من أوقات الآخرين.
    والنصيحة: التزمي بالجدول المحدد للعمل، فكل من في المكتب يريد القدوم على مهل ،في الصباح أو مغادرة الوظيفة باكراً؛ لكنهم لا يفعلون لأنهم يدركون أن الآخرين يعتمدون عليهم لأنهم قدر المسئولية، ويعتمدون على أن يجدوهم في الأوقات المحددة لهم.
    ** الخطأ الرابع:
    استخدام الإنترنت لمطالعة حساباتك على "فيس بوك" و"تويتر"، أو قراءة البريد الالكتروني الشخصي، وممارسة الألعاب والتسوق أيضا.. وتقولين في ذلك: "أنا لا أهمل عملي، بل أستمتع بوقتي قليلاً، ويمكنني إنجاز الأمرين مع بعضهما"ً.
    والنتيجة: تُتهمين بعدم القيام بالمهام الوظيفية المطلوبة منك.
    والنصيحة: قللي وقت الاستمتاع إلى الحد الأدنى، فالبعض لا يمانع تصفحك للإنترنت في وقت مبكر من الصباح لمتابعة المستجدات، لكن يزعجهم طبعاً إذا ما وجدوا البريد الالكتروني أو الألعاب على شاشة الكمبيوتر كلما مروا بجانبك، فأنت تتقاضين راتباً للعمل وليس للعب.
    ** الخطأ الخامس:
    الثرثرة والنميمة ونقل الكلام فلان قال وفلانة قالت..، وتقولين في ذلك: "أنا مش بجيب سيرة حد، أنا بنقل فقط ما سمعته".
    والنتيجة: تفقدين ثقة الآخرين بك، وقد يلقبك زملاءك بأوصاف غير لائقة.
    والنصيحة: نعم هناك من ينقلون الأخبار أحياناً من شخص لآخر؛ لكن المهم ألا يتحول ذلك إلى عادة ملازمة لك، لأن ذلك سيمنحك صفة عدم القدرة على حفظ الأسرار وإبقاء الأمور الحميمة أو الشخصية طي الكتمان، سواء كان متعلقاً بالعمل أو بالحياة الشخصية للآخرين، لذا عليك الحذر من جرح مشاعر الآخرين.
    ** الخطأ السادس:
    السلبية والشكوى الدائمة.. وتقولين في ذلك: "هو أنا بس.. ما هو الكل بيشتكي" .
    والنتيجة: يتم تجنبك من قبل الزملاء.
    والنصيحة: من الطبيعي أن يتذمر المرء من صعوبات العمل أو من التعب أو من المشاكل المنزلية، ولكن إذا ما بقيت تشتكين كلما طلب منك عمل ما، فهذا سيسبب انزعاج الآخرين منك، ويدفعهم للتساؤل "لم لا تستقيل وتريحنا؟"، لذا عليك أن تعلمي أن العمل ليس ممتعاً دوماً، والوظيفة مهما كان نوعها تتطلب منك نفسية متعاونة.
    ** الخطأ السابع:
    محاولة الظهور كصديقة للكل، وتقولين في ذلك: "أنا بطبعي اجتماعية".
    والنتيجة: يقال أنك لا تعرفين حدود علاقة الزمالة.
    والنصيحة: ليس غريباً أن تتشكل الصداقات ضمن مكان العمل؛ لكن لا تتوقعي أن تشكلي صداقة مع كل فريق العمل. لذا عليك معاملة مديريك وزملائك بطريقة مهنية وليس كأصدقاء في النادي الرياضي أو صديقات الطفولة.
    ** الخطأ الثامن:
    قطع الاتصال والتواصل إذا تركت العمل أو ذهبت لعمل جديد أفضل، وتقولين في ذلك: "لا يهم فأنا لن أراهم مجدداً".
    والنتيجة: تعطين الانطباع بأنك لست ذلك الشخص المحترف الذي يفكر دوماً بمستقبله.
    والنصيحة: تحلمين بمخاصمة ومعاتبة مديريك والمشرفين عليك بعد أن غادرت العمل؛ لكن يجب أن تعلمي أن وظائف الناس ومراكزهم تتغير، وذلك يعني احتمال أن تلتقي بهم في مكان آخر، ويكونون بمراكز أعلى منك، ولا بد أن تتوقعي منهم وقتها رد الأذية لك.
    ** الخطأ التاسع:
    محاولة أن تكوني دوماً الموظفة المرحة القادرة على إضحاك الآخرين..، وتقولين في ذلك: "الناس بتحبني.. ومش بزعلوا مني".
    والنتيجة: يقال أنك شخصية "مزعجة".
    والنصيحة: لا شيء يعيب المرح، وهناك من يكون لديه في شخصيته هذا السلوك، ولكن المهم ألا تتصنعي ذلك ولا تجعليه يزيد عن الحد، فهناك من لا يرغب بسماع مزاحك.
    ** الخطأ العاشر:
    تقومي بأفعال مزعجة ونسيان أن هناك زملاء جيران لك في المكتب..، وتقولين في ذلك: "هم أكثر إزعاجاً مني".
    والنتيجة: يقال إنك غير مراعية لمشاعر وحقوق الآخرين.
    والنصيحة: عاملي زملاءك كما ترغبين بأن يعاملوك، واعلمي أن مكالماتك التليفونية الطويلة التي تشبه المؤتمرات الكبرى، تزعجهم وتعطلهم عن عملهم. بالإضافة إلى الإزعاج فإن هذه العادة تفقدك تركيزك على العمل وتجعلك غير قادرة على إنجاز مهامك كما هو مطلوب منك في الوقت المحدد.
    ** الخطأ الحادي عشر:
    العنف معه الزملاء وعدم إتقان فن التخاطب معهم..، وتقولين في ذلك: "المهم أن يفهموا طلبي، ويلبوه فأنا لا أسعى لعلاقة شخصية معهم".
    والنتيجة: تتهمين بالاستهتار وبالشخصية "الكشرية" وعدم القدرة على التعامل.
    النصيحة: إذا كان العمل يتطلب مقابلة الآخرين فلا بد لك من تعلم فنون الحوار والتواصل، لأنك لا بد وأن تضطري يوماً إلى مخاطبة زملائك أو مديرك ولا يمكنك التحدث بطرق غير لبقة. والمهم أيضاً عدم اللجوء إلى التصنع أو الذاتية لأن ذلك يضر أكثر مما ينفع.
    ** الخطأ الثاني عشر:
    وضع الأطعمة والمشروبات على طاولة المكتب بجوار أوراق العمل، وتقولين في ذلك: "المكتب هو بيتي الثاني، ويحق لي التصرف فيه على راحتي".
    والنتيجة: تتهمين بالفوضى وعدم الترتيب.
    والنصيحة: اعرفي أن كل ذلك يؤثر سلباً على طبيعة عملك، ويضيع وقتك كما يشوه مظهر مكتبك خصوصاً إذا ما كنت تتركين البقايا كل يوم على مكتبك وتغادرين، فالترتيب يكون نقطة إيجابية لك في سجل عملك.

      الوقت/التاريخ الآن هو 12/11/2017, 11:10